2016/09/16

محمد الحاج ديب: ماهي المؤامرة التي تحاك للرئيس التوافقي رشيد لويس لبكي

ماهي المؤامرة التي تحاك في بعبدات وماهو المخطط من وراء ذلك ؟

افتتح مكب برج حمود لماذا بلدية بعبدات اقفلت الطريق وهل من مخطط لتكون منطقة عسكرية لحزب ما وراء البلدية ويدعمها لتنفذ مأربه باسم البلدية ليستولي عليها فيما ؟ بعد حيث التغطية من بعض
القضاة الذين سمحوا برمي النفايات ايضا أقفلت الطريق التي هي ملك خاص لجبل الله وتركت البلدية نفاياتها في المكان بدل ترحيله ؟ 
هل يوجد مخطط حزبي ما.. كون المنطقة والمكان يوجد فيه مغاور وهل القانون يسمح بالدخول بالقوة العمد وجرف الأشجار والاحتلال للأملاك الخاصة ؟ نعم هذا مايجري في بعبدات الابية ولماذا استهداف المرشح لرئاسة ألجمهورية ابن لبنان السيد الحر المستقل رشيد لويس لبكي ؟ هذا العمل هو استهداف سياسي بحت للمرشح الرئاسي كون الوحيد التوافقي لقيادة لبنان من يقول انه يتضامن مع العماد عون لا يريده
رئيسا مهما كانت الأمور والتاريخ يشهد من العام ١٩٨٧ حتى العام ١٩٩٠ وإنما هو انقضاض عليه وبنظرهم قطع الطريق على ابن جبل لبنان بعبدات الابية المرشح الوسطي والتوافقي السيد رشيد لبكي القادر على الوصول برضى اكثرية الأطراف لقيادة لبنان ان استخدام السلطة المحلية والمناطقية وبدعم مباشر ممن اوصلت هذه الأطراف للمناصب لكي تستخدم لاهداف لصالحهم القضاء اللبناني نزيه
ولكن البعض يعتبر بعض الاشخاص انهم ملك له فعلى مجلس القضاء الاعلى ووزارة العدل والداخلية ان تقوم بواجباتها لافشال مخطط الاستيلاء بالقوة على الاملاك الخاصة لهدف معروف كيف تسكت وزارة الداخلية على اهداء فوز بلدية لاي حزب او مرجعية مهما كان ؟ اليست هي وزارة الداخلية والبلديات اليست هي المسؤولة عن المحاسبة ؟ اليست وزارة العدل ومجلس القضاء الاعلى هم المعنيين مباشرة بإحقاق الحق ورفع الظلم وتحقيق العدالة لاي مواطن ؟ كان منذ متى كان عناصر الامن الداخلي يتلقون تعليمات خارج النطاق العسكري اليست هذه الوزارة والمديرية العامة وشعبتي المعلومات والاستقصاء محاسبة مخفر برمانا وأمر هذه الفصيلة وعناصره ؟ لم نرى اي تحرك من هذه الجهات لِلَجْم هذه الافة التي تجتاح هذه المؤسسة العريقة والوطنية التي نشد على يدها ونحن سند لها لاجل حفظ كرامة المواطن وأمنه وأمانه اليس القضاء هو الملاذ الامن للشعب واحقاق الحق وترسيخ العدالة كيف نرى الظلم والاستبداد والقوة باسم من منح هذه المناصب لصالح جهات واشخاص لتنفذ مآربها ومخططاتها... الكل مسؤول وعليهم تحقيق العدالة وقطع الفتنة التي تجري واعادة الحق الى أصحابه الوطنيين الشرفاء ان
اسرائيل في فلسطين  تجرف وتدمر ولا من رادع لها.... هل تُستباح الاملاك الخاصة وتجرف الأشجار وتكسر في بعبدات ولا من يتحرك وتكون تعمية وتغطية  لاجل ذلك دون رادع من الدولة والوزارات المختصة والاجهزة الأمنية التي يتصرف بعض عناصرها وفقا لإرادات خارج نطاق المؤسسة والسؤال هل هؤلاء العناصر يتقاضون رواتب من غير الشعب اللبناني ؟هذه الأمور يجب ان تعالج فورا لأننا لا نرضى بديلا عن الدولة ومؤسساتها والدولة هي المسؤولة عن سلامة وأمن المرشح لرئاسة الجمهورية رشيد لبكي وعائلته من هذه المحاولات للنيل منه عبر التسلط على الاملاك خاصته وعن سلامتهم الشخصية واي تعرض له ولعائلته واي شيئ يحصل يتحمل المعتدون ومن ورائهم المسؤولية كاملة وعلى الدولة ان تقوم بمسؤولياتها تجاه المرشح الرئاسي لانه يوجد خوف من التصفية 
الجسدية لغايات التي بدأت معالمها بالظهور 
لان كل ما يجري لا يبشر بالخير 

عشتم وعاش لبنان حرا ابيا مستقلا سيدا 
بأبنائه الوطنيين الشرفاء الأحرار 











ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق