2017/03/22

المجتمع المدني اللبناني يتضامن من النائب سميرة الحلايقة

هي ممثلة شعب محتل ومضطهد هي ام هي لبوة هي
ابنة فلسطين الابية ابنة الارض المقدسة التي جابهت الاحتلال بالوقائع  والكلمة المسؤولة المطالبة بحقوق شعبها المظلوم  نعني بها النائب سميرة الحلايقة التي اعتقلها الاحتلال في أنصاف الليالي ولم نرى من يقف الى جانبها لا سلطة ولا شعب ولا اعلام او غيرهم 
انما هي دائما كانت تناضل من اجل الجميع 
حرة أبية شامخة كمأذنة الأقصى وصامدة صمود قدس الأقداس محلقة وشامخة  كأرز لبنان 
 يوم الأُم والذي يسمونه (عيد الأم) في وسائل الإعلام المختلفة ، تَذَكّروا بأن أُماً مريضة إعتقلها الإحتلال
الإسرائيلي في يوم المرأة العالمي، تهمتها الرئيسية التحريض على الإحتلال ، وستكون محكمتها الثالثة في 21/3 في يوم عيد الأم ، ولها 7 من الأبناء والبنات ،  منهم طفلة عمرها 9 سنوات ، إضافة الى 16 من الأحفاد والأسباط ، وقد مضى على إصابتها بمرض السكر من الدرجة الأولى 21 عاماً ، عن عضوة المجلس التشريعي الفلسطيني النائب (سميرة حلايقه) والبالغة من العمر 53 عاماً هي نائب في المجلس التشريعي الفلسطيني هي مناضلة ضد
الاحتلال والظلم هي انسانة تقاوم المحتل الذي لا يفكر الا بالتسلط والظلم ولا يعرف الحرمات والكرامات اين انتم ايها السلطة الفلسطنية اين الرئيس محمود عباس اين مجلس الوزراء اين تضامن النواب زملائها الا تقدرون فعل شيئ !!!؟ ولا حتى كلمة تضامنية !!! طالما انها نائب في السلطة اين الحصانة التي تمنع التعرض وهل من ذنب اقترفته غير انها تنادي بالعدل والحرية وكلمة الحق اين انتم ياعرب النائب سميرة الحلايقة تنادي اين انت وامعتصماه ليجيبها .... اليس هناك مجلس امن وامم متحدة وغيرها من منظمات حكومية دولية وغيرها لِلَجْم هذه الحالات 
اقتياد الامنين من منازلهم رغم انهم يمثلون شعب مقهور مظلوم مستباح من عدو ظالم غاشم اين المقاومة الفلسطنية وأبطالها للرد العين بالعين والسن بالسن املنا خاب اذ لا سلطة تعمل من اجل نوابها وشعبها المقهور المحتل للاسف الشديد هناك الكثير من الكلام اين الشعب الذي يتظاهر من اجل اطلاق ممثلتهم التي تناضل من اجل حريتهم ورفع الظلم عنهم اين الانسانية جمعاء من هذا الموضوع الإنساني السياسي اين الديمقراطية نقول من لبنان نحن متضامنون مع النائب سميرة حلايقة مع حريتها هذه السيدة الشهباء المناضلة لاجل شعبها وحريته 
نطالب مؤسسة العدل الدولية ومجلس الامن والمؤسسات العاملة في مجال حقوق الانسان 
ونحن كشبكة عربية  وكمستشار لمؤسسة العدل الدولية وكاتحاد مجتمع مدني من لبنان  وباسمنا الشخصي كرئيس اتحاد مجتمع مدني محمد الحاج ديب ونائب الرئيس في الاتحاد فضل الله اسعد وكل اعضاء الاتحاد والمجتمع المدني الذي نمثل نعلن تضامننا مع النائب سميرة الحلايقة السيدة العظيمة  الحرة ابنة الاحرار  والأرض المقدسة  سيدة المواقف بطلة من بلاد العرب ما انجزته يعجز الكثير ممن هم في سدة المسؤولية 



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق