2017/09/13

المحامية والأديبة الشاعرة فريال العبد : الوعد ...لك الوعد في هذه الدنيا وبعد...

.....ألوَعْد.....


َلكَ الوَعْدُ في هَذِهِ الدُنْيا 

وبعْدَ المَماتْ

أنَّكَ أميرُ عِشْقي 

وفُؤادي مُتَيَّمُ بِكَ

 فَبَعْدَكَ لا تَحْلو لِيَ

 الدُنْيا والَّلحَظاتْ

وأنتَ رؤيا حُلمٌ راوَدَني

تَحَقَّقَ وعَوَّضَني ألَماً فاتْ

ولِروحك  قَصائِدي

 نَظَمْتُ وَغَنَّيْتُ الآهاتْ

والعيدُ هِيَ ثَواني العُمْرِ

في ربيعِ الفصولِ الآتْ

كُنْ الفَرْحَةَ في قَلْبي

ولِروحي كُلّ البَسَماتْ

*****فريال العبد****

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق