2018/01/14

مدير مكتب الشبكة العربية في سوريا الدكتور اسماعيل الطه :مثقفون في دائرة الاهتمام ...

مثقفون في دائرة الاهتمام
--------------------------------
#دمشق-كتب:د.اسماعيل الطه


تعتزشعوب العالم قاطبة بمثقفيها على اختلاف مشاربهم وتياراتهم الفكرية اوالسياسية فتخصص لهم الجوائز وتقيم لهم التماثيل وتسمي الساحات والشوارع باسمائهم ،وهي اذ تفعل ذلك فأنها تكرم قادتها الإنسانيين ومن خلال هذا التكريم تكرم نفسها وتعبّرعن صورتها الحضارية التي اسهمت جهود اولائك المبدعين في تكوينها .
ونحن العرب كنا السباقين الى تكريم المبدعين والمفكرين ، فما من عالم اوشاعراوصاحب فكر إلا ونال الجوائزالسخية بغض النظرعن الاستثناءات .
اما الان فكثير من المبدعين يغادرون الدنيا دون ان يلقوا التفاتة من المؤسسات الثقافية اوالوزارات المعنية ؟! مما يشكل انعكاسات سلبية تولداللامبالاة والشعوربالدونية والانكسارالنفسي الذي ربما يقودالى السخط والغرق في السوداوية سلوكا وفكرا.
وفي مجال وزارة الثقافة تبدوالصورة اكثرضبابية  على الاقل في العقدالماضي القريب فكثير من المبدعين والادباء والمشتغلين في الشان الثقافي يرون تلك المؤسسة اوالوزارة مجرد شركة ذات قوانين تخضع للربح والخسارة وليس لمجال المبادرات الخلابة التي تنتج الفكروتدعم المبدعين وان حصلت مثل هذه المبادرات تكون على نطاق ضيق ،
نحن ودعنا في العام الماضي شخصيات فكرية وابداعية قدمت للمكتبة العربية وللاجيال المعتزة بعروبيتها وبقضية العرب الاولى فلسطين الشيئ الكثير ومنهم الناقدالادبي على مساحة الوطن العربي الدكتور عبدالله ابوهيف ،والشاعرجاك شماس ،
واليوم نذكربالاحياء من تلك القامات الفكرية والادبية والسياسية مثل : د.علي الشعيبي، والشاعروالإعلامي ومديرثقافة ريف دمشق الفين واحدعشر استاذحسام دولي، والشاعرعلوش عساف ،والشعراء د.احمدالدريس ، الاستاذ منيرابراهيم ،والمفكرالدكتور ابراهيم زعرور ،والقاص سميرمطرود مديرثقافة ريف دمشق الفين واثنى عشر، وهنا اريدان اتوقف عندالعنصرالنسائي فجميع الشقيقات اللواتي اشتغلن بالادب والفكر هن بكل تاكيد مبدعات ولا يحتاج الامرللتذكير باسمائهن واضيف للمرأة السورية امهات الشهداء واخواتهم وبناتهم فهل يرتقي الابداع اكثرمن تقديم الابن لمشروع شهادة كي يبق الوطن شامخا موحدا يرفرف علم الجمهورية العربية السورية فوق كامل مساحته الجغرافية بكل تاكيد عمل لا يعرف قيمته الا من قدم اوقدمت شهيدا لاجل الوطن ورفعته وعزته وعذرا ان نسيت اسماء اساتذة بالفكروالابداع وهم كثربكل تاكيد لايسعني ان اتطرق لمقاماتهم ببوست على الفيس اوبتغريدة على تويتر اوبزاوية في جريدة وكل عام وسورية بخير.