2018/02/01

الشيخ عمر محمد مخاطبا الرؤساء الثلاثة : بالتماسك والتعالي عن الجراح والحفاظ على هذا البلد الصغير بحغرافيته...الكبير بشعبه ... قبل ان نصبح مشردين على أبواب السفارات

بيان رقم 1
الى الرؤساء الثلاثة المحترمين الى نواب الامة الى الوزراء الافاضل الى كل الاخوة المعنيين في الوطن ...


بعد الشتائم والكلام المضاد من قبل طرفين شريكين في بناء الدولة مما يشحن النفوس ويثير الفوضى  ويأجج الفتنة في البلد ...
ومنعا لأي تدخل خارجي لاحداث بلبلة كبيرة في الوطن الحبيب ادعو كل المسؤولين الى ما يلي :
1_الحفاظ على هوية هذا البلد وذلك بتماسككم وتعاليكم عن الجراح .
2_ان نمنع الاصطفاف جملة وتفصيلا وان يكون هم الجميع حماية لبنان والحفاظ على السلم الاهلي فيه.
3_ان تكونوا على قدر من المسؤولية في الحفاظ على هذا البلد الصغير قبل ان نصبح مشردين على ابواب السفارات ..
4_ان توحدوا نشرات الاخبار  خلال هذه الفترة وان تصدر عن وزارة الاعلام بعيدا عن التشنج الاعلامي والكلام الفتنوي الذي صرنا نسمعه ليشعل النفوس بدلا من تهدئتها.
5_العمل على توقيف مواقع التواصل الاجتماعي خلال هذه الفترة لانها عنصر فعال في تسارع الاحداث .
6_ الاعتراف بالحق فضيلة والاعتذار عن الخطأ صلاح فالاعتذار لا يعني انتقاص او امر مشين ....
7_الابتعاد عن المهاترات السياسية فيما بينكم حتى لا يدمر البلد بحجة صوت تكسبه هنا او تخسره هناك .


الشيخ عمر محمد (ضاهر)

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق