2018/02/23

الدكتور محمد الحاج ديب : سيبقى لبنان الوطن القوي العزيز السيد المتمرد على الاحتلال والاستعمار والفئوية والظلم


بيان صادر الدكتور محمد الحاج ديب   


المكتب الاعلامي لرئيس ومدير عام الشبكة العربية الدكتور الحاج ديب : سيبقى لبنان الوطن القوي العزيز السيد المتمرد على الاحتلال والاستعمار والفئوية والظلم

سيبقى لبنان  بجهود ابنائه  بكل فسيفسائهم  يدا بيد لإنقاذ لبنان من الطغمة الفاسدة التي أهلكت الحرث والنسل  والسياسات الخاطئة التى تمادت بالفساد والاستبداد... اوصلت لبنان وشعبه الابي الى قعر الوادي ، بعد الحروب العبثية الخارجية على ارض وطننا الحبيب التي لم تفلح بتقسيم اللبنانيين حاربوا هذا الشعب بالفقر والظلم ونهب ثرواته وتدمير الاجيال ولكل من لا يعرف نقول ان على كل مواطن لبناني   حتى الذي لم يولد بعد وهو في بطن  أمه يولد وعليه مبلغ أربعين الف دولار دين ايها الشعب المارد  علينا ان تستفيق  وان  نقصي هذه الطبقة التي عبثت ودمرت مستقبل البلاد ومصير العباد، لبنان سيبقى وعليهم ان يتنحوا جانبا ليقود لبنان  كوكبة من الشعب  خارج الاصطفافات  التي شعارها فرِّق  تسُد من حرصنا على وطننا وشعبنا لابد من التغيير وان لا نرضى الا برئيس للجمهورية من الشعب وحكومة ايضا وما يدور الان عن الانتخابات البلدية والاختيارية  من هنا نبدأ بالتغيير وان لا نرتهن  لأحد لسبب واحد هو انهم من تحت الطاولة متفقين على اذلال وتركيع هذا الشعب نقول خدمتم والآن حان دوركم للتقاعد  ...


هدفنا إظهار الحقيقة وايضا الشباب هو نبض المجتمع  وعليه ان يقوم بدوره على اكمل وجه نحن الى جانبهم    أقول الشباب ثم الشباب ثم الشباب  لان البطالة وسياسة الفقر والعوز هي سياسة ارهاب الجيل الجديد لكي يبقى مطية للممثلين على الشعب  وشبابه  لكي يبقوا مرتهنين ومرعوبين. من السياسات المتفق عليها تحت الطاولة بالفقر والتجويع والظلم والاستبداد ..لاجل  استمرارهم وبالوراثة ايضا واستعبادهم  هذا برسم   برسم الشعب الذي يئن جوعا وفقرا ...هذا هو المكيال  الذي يكيلون به دمار البلاد والعباد على حساب مصالحهم الشخصية...
يدا بيد نصنع المجد والغد المشرق لفلذات الاكباد ... عاش لبنان وشبابه وشعبه عزيزا شامخي الرؤوس 
...



ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق