2018/02/03

الاديبة والشاعرة السفيرة نرجس عمران : كيف نحيا بلا ورد ... كيف السبيل الى الوئام ؟.. ان تاهت خطانا ...

كيف نحيا بلا ورد ؟؟


أبلغوا السلام  
عن لساننا سلامنا 
وقلوا له 
الأ يغادر مطلقا ديارنا 
ما حياتنا دونه 
الإ رحى
 في فمها تلوكنا 
في جوفها تطحننا 
ودقيقا من هباء تنثرنا 
كيف السبيل إلى الوئام ؟
إن تاهت عن دربه خُطانا 
نكظم القهر تارة 
نجلِد السِّلم أخرى 
ونعاود مجددا بلوانا 
ابتلاءُ  روح 
خرابُ صروح 
وتصبح الحرب 
قوتنا وزادنا 
إن إلى بالهجر 
يوما 
سلامنا ابتلانا    
لا يا حب 
لا تخاصم  أرواحنا 
نتوق  عائلةً تلملم الشتات 
تصفو في سمائها الذات 
وتعدو صوب المحبة 
كل  احتمالات الحياة 
لا أحمر سوى النعمان  
يشوب خضرة الرياض
يزهر في الخد 
ويثور في الرمان 
لا موت 
من رصاص 
من ذبحةٍ بقلم 
يترنح على خارطة البلدان 
لا تسكب  العيون 
دمعها الإ فرحا 
لا أم ...فلذةَ كبد  تندب 
لا زوجةٌ تجابه 
معترك العمر 
بلا سندٍ 
لا طفل على  أدراج اليتم 
يحبو بلا أب
لا عمر اخترق سكينته  
رصاص شغب 
أي إنسان  من الإنسانية يدنو 
ومن التسامح 
ومن الرغد 
إن كان نائما على شوك 
مستيقظا 
على تلال  غدر 
سائرا في دروب قهر 
لاتفضي خطاه 
الإ  إلى رحيل 
 مفاده حرب 
فكيف نحيا بلا ورد ؟؟؟

نرجس عمران 
سورية

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق