2018/05/13

مدير مكتب الشبكة العربية الاعلامي غانم الحمد رئيس جمعية نور العطاء اقام احتفالا تكريما بمناسبة عيد العمال في مركز الجمعية












في الأول من ايار وبمناسبة عيد العمال العالمي اقامت جمعية نور العطاء الإجتماعية إحتفالا في مركزها حيث قامت بتكريم مجموعة  من العمال بتقديم دروع تقديرية لجهودهم وقامت  بزيارة البعض منهم في منازلهم
وبهذه المناسبة كان هناك كلمة لرئيس الجمعية غانم الحمد قال فيها:

يشارك عمال الوطن الطبقة العاملة في العالم الاحتفال رسمياً في هذا اليوم، بعيد العمال العالمي، الذي جاء تتويجاً لنضالات العمال وكفاحهم المرير لنيل حريتهم من براثن الاستغلال، وفرض ارادتهم وسيادتهم في ميادين العمل المختلفة، بعد ان كانوا يفتقدون لوجودهم وانسانيتهم وحقوقهم، وهو ما تحقق بفضل تماسكهم ووحدتهم.  ونتيجة لتلك التضحيات التحررية فقد استطاع العمال آنذاك انتزاع العديد من المكتسبات الهامة والضرورية، رغم الثمن الباهظ الذي دفعوه لتحقيق ذلك.

واحتفاءً بهذه المناسبة الاممية الخالدة، فانه لشرف ان نتوجه الى عمال الوطن الاوفياء بالتهنئة الحارة والمخلصة بهذا اليوم المجيد، الذي يرمز الى الحرية والكرامة. والرجاء ان لا يكون الاحتفال بهذا اليوم على الصعيد الوطني مجرد تظاهرة بروتوكولية فقط نتحدث بها عبر الميكروفونات في المهرجانات الخطابية، ووسائل الاعلام المختلفة، عن مكانة العامل وقدراته وانجازاته، في الوقت الذي تواجه قطاعات عمالية عديدة على ساحة الوطن، وفي بعض المصانع والشركات والمدارس الخاصة ظروفاً تعسفية على مدار العام، لا تحترم فيها انسانية العامل وحقه في العيش بكرامة وشرف، من خلال فرض بعض اصحاب العمل لشروط قاسية على العمال، كالاجور التي لا تتناسب ابداً وساعات العمل الطويلة والقاسية التي يعملون بها يومياً، واستغلال وجود العمالة الوافدة التي تقبل بالحد الادنى من الاجر وساعات عمل اطول، وتخمة سوق العمل بالعمالة الوطنية، التي تتضخم سنوياً نتيجة عدم عثورها على فرص عمل تتناسب ومؤهلاتها العلمية والفنية على حد سواء
تحية لكل العمال والكادحين 
وكل عام وانتم بالف خير

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق