2018/06/30

الاقلام المأجورة ثعالب الفتنة وتبقى فنيدق القموعة شامخة ياجبل ما يهزك ريح


بين الفينة والأخرى يطالعنا بعض المفتنين بالأرض والخارجين عن الأخلاق وعديمي الادب بكلام فتنوي تحريضي باطلا وبهتانا نقول لهؤلاءالحفنة المفسدة في الارض والمتعدية على الكرامات  بهذا الكلام التحريضي الكاذب لأجل هدر الدماء بين الإخوة والاهل عكار بقراها جميعا وأهالي عكار العتيقة الشرفاء تعرف ان القموعة هي فنيدق وملكها ويعرفون جيدا الحدود بين البلدتين هي على الشير مقلب المياه متى زرع أو حرث هؤلاء الفاسدين في القموعة ومتى كانت ملكا لغير فنيدق إنما هم قبضوا حفنة من المال لاشعال فتنة بين البلدتين توهموا انهم على حق ودائما الباطل يتوهم والكاذب يبقى يكذب حتى يتوهم انه يقول صدق كفى هراء باسم حفنة تنسبها لبلدة بكاملها والصحيح ان أهالي عكار هم براء من هكذا بيانات واتساب وبعيدين كل البعد عن هؤلاء المغامرين لكي يرضى عليهم من يدفعهم ويدفع لهم فنيدق صدرها رحب ويتسع ليس لعكار العتيقة وحسب إنما لعكار كلها وهي حصن عكار والشمال ولا تكيل بأدنى مكيال لكلام في الهواء هدفه فتنوي صرف وحاقد على عكار العتيقة قبل فنيدق وينسحب على كل القرى العكارية ككل ومن نص هذا الكلام يهشم بفنيدق ويستجدي القوى الأمنية هذا الكلام لا ينطلي على احد والكلام مردود على من أطلقه ... فنيدق هي القوى الأمنية والعسكرية والداعمة لها فنيدق القموعة فنيدق ستبقى الحصرم في حلق من يريد الفتنة ويرحلوا من هذا الكون ملعونين وتبقى فنيدق القموعة فنيدق مهما طال الزمان فأنتم كمن ينفخ في الهواء ولَم تجدوا من يصغي لكلام باطل مفتري معروف الأهداف والاتجاهات لا احد يحلم مجرد حلم في منامه بالقموعة لان لليقظة هاجس يقض مضجع الباطل ويزهق ( ان الباطل كان زهوقا ) فلا فرمانات ولا بيانات ولا هجومات تنفع ولا تأتي أُكُلها لان الباطل باطل والحق حق وعكار كلها بزعمائها ووجهائها شهدت شهادة حق والشير تشهد دمغات الدولة استفيقوا من غيكم وعودوا الى رشدكم قبل ان تأخذكم المنية وتدخلوا النار التي أعدت للمنافقين /  الحق مع أصحابه الشرعيين والاصل والفصل هم اما تعديكم بالباطل على شيئ ليس لكم فهذه الوقاحة بحد عينها 
وإذا بلغ السيل الزبى فافرغوه وانتظروا حتى يمتلئ وأعيدوها مرارا وتكرارا  لان التهديد والوعيد لا ينفع مع فنيدق وقموعتها بكل موسم ربيع ينبت عشب السطوح وفِي الصيف تمحيه شمسه الحارقة 

بيان صادر عن شباب احرار فنيدق 







الى الرإي العام العكاري والقوى الامنية والاجهزة الرسمية

لما سكت اهل الحق عن الباطل ظن اهل الباطل انهم على حق

هذا حالنا في عكار العتيقة مع جيراننا في بلدة فنيدق فيما خص قضية القموعة

فعاليات وبلدية ومخاتير عكار العتيقة تعلنها وبصراحة انه في هذا الامر قد بلغ السيل الزبى من تطاول وتعديات على حقوقنا وحقوق بلدتنا فيما خص عقارات ومشاعات البلدة في محلة القموعة من نافذين وبلطجية بعض ابناء فنيدق الذين يضربون بعرض الحائط كل القرارات والتعاميم والاجتماعات والمراجعات التي توصلت الى منع التعديات والاعمال على كافة انواعها من بناء وحفر وقطع وجلب مواد البناء.

اننا ومن هذا المنطلق نهيب بالمسؤولين وبالاجهزة الامنية اخذ دورهم في ايقاف التعديات وردع المعتدين وإلا فليعلنوا عن تقصيرهم علنا لنأخذ دورنا ونحل قضايانا بأنفسنا بالشكل الذي نراه مناسبا حفاظا على حقوقنا ودفاعا عن كرامتنا

بلدية ومخاتير وفعاليات عكار العتيقة

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق