2019/06/03

رئيس الجامعة المرعبية المهندس غسان المرعبي : الجامعة المرعبية استطاعت إعادة تموضع المراعبة على الخارطة السياسية في عكار والشمال ...





الجامعة المرعبية في لبنان أقامت إفطارها الرمضاني السنوي في مطعم "الفيصل- القلمون".


رئيس الجامعة المرعبية المهندس غسان المرعبي: الجامعة المرعبية 

استطاعت إعادة تموضع المراعبة على الخارطة السياسية في عكار –والشمال ... 

– إعادة بناء التموضع السياسي للجامعة على الخارطة الوطنية....

– الأقربون أولى بالمعروف. والقيمين على هذا النظام هم خيرة من تحمّل – 

الأمانة أعني بهم العمداء والأمناء واللجان"–

– بداية تأسيس الجامعة المرعبية كان هاجسنا كيف نجمع الناس ... على مستوى العائلة في عكار والشمال،
 فإن هاجسنا هو كيف نستطيع استيعاب الجميع ...
– ...الأقربون أولى بالمعروف. والقيمين على هذا النظام هم خيرة من تحمّل الأمانة أعني بهم العمداء والأمناء واللجان".



إعادة بناء التموضع السياسي للجامعة على الخارطة الوطنية ... 
..........

امين عام الجامعة وهيب المرعبي 

– صرح الجامع للمراعبة مجمع غسان بك المرعبي الثقافي الإجتماعي، هو السقف التنظيمي الذي يجمع المراعبة ويجتمعون تحت قبّته

– دعا إلى تأسيس شركة مساهمة من أبناء العم تعمل على تطوير مشاريع إنتاجية في ظل غياب الدولة 
.....


برعاية وحضور رئيس الجامعة المهندس غسان المرعبي ونجله المهندس ماهرالمرعبي، الوزيرالسابق طلال المرعبي،والوزير السابق معين المرعبي 
 رئيس دائرة الأوقاف الإسلامية في عكار الشيخ مالك جديدة، نائب رئيس الجامعة المرعبية المحامي وسيم المرعبي، أمين عام الجامعة المرعبية المحامي وهيب جواد المرعبي، امين العلاقات العامة خالد راغب 
 رئيس صندوق الزكاة في عكار عمار الرشيد، المفتش العام المساعد في دار الفتوى الشيخ الدكتور حسن مرعب، القاض هانيا الحلوة، العميد الركن فواز شديد، رجل الاعمال  محمد شديد، المحامي هاني المرعبي،الدكتور عماد عيتاني، رئيس جمعية التآلف الأستاذ محمد هاشم خضر، رئيس جمعية ضوء الأستاذ حسين مراد، أمناء الجامعة وعمدائها ولجانها وحشد من أبناء العائلة.
وبعد الإفطار كانت تلاوة عطرة من الذكر الحكيم للقارئ الشيخ الدكتور حسن مرعب، بينما قدّم للحفل الشيخ لبنان مرعب

 كلمةً  أمين عام الجامعة وهيب المرعبي،ومما جاء في كلمته : أن المهندس غسان بك المرعبي "هو بيّ الجامعة المرعبية وبي كل مرعبي
 انتسب إليها فالجامعة التي تأسست قبل نحو 15 سنة أصبحت
 اليوم الأب الذي يرعى أبناءه المراعبة ويسعى إلى تقديم 
الحياةالكريمة والدور الوطني والسياسي لهم على جميع المستويات
واعتبر "أن بناء الصرح الجامع للمراعبة مجمع غسان بك المرعبي الثقافي الإجتماعي، هو السقف التنظيمي الذي يجمع المراعبة ويجتمعون تحت قبّته، للتفكير ملياً بما يخدم الجامعة والعائلة".

– الطاقات المرعبية جاهزة لأي مشروع استثماري للجامعة ...
وطرح خلال كلمته أفكاراً يمكن البناء عليها حيث دعا إلى تأسيس شركة مساهمة من أبناء العم تعمل على تطوير مشاريع إنتاجية في ظل غياب الدولة وتقصيرها، يكون هدفها رعاية الشباب فيما بعد وتأمين فرص العمل لهم، وأنا على يقين بأن الطاقات المرعبية جاهزة لأي مشروع استثماري للجامعة فعندما نكون بصدد أي نشاط نرى اللجان كيف تجتمع وتعمل لإنجاحه وهذا يعني أن النيّات موجودة دائماً لخير الجامعة وأهلها.

وعدّد المشاريع التي قامت بها الجامعة المرعبية في رمضان من توزيع وجبات الإفطار والسحور وإفطار قطاع الشباب والأمسيات الرمضانية إلى الإفطار المركزي اليوم وختم "شكراً لك بي الجامعة المرعبية المهندس غسان بك المرعبي على توجيهاته ورعايته الدائمة التي لولاها لما كان لهذه الأعمال أن تكون وأن تنجح".

رئيس الجامعة المرعبية المهندس غسان بك المرعبي راعي اللقاء قال: 
قبل 15 سنة بداية تأسيس الجامعة المرعبية كان هاجسنا كيف نجمع الناس واليوم في هذا الإفطار الرمضاني الذي هو صورة عمّا آلت إليه 

الأمور في الجامعة وعلى مستوى العائلة في عكار والشمال، فإن هاجسنا هو كيف نستطيع استيعاب الجميع. أين كنّا وأين أصبحنا؟ لن أعود إلى حقبة مرت كانت فيها كلمة مرعبي من التاريخ وكنّا تابعين لزعامات تقليدية

واعتبر "أنه اليوم استطاعت الجامعة المرعبية صناعة تموضع سياسي واجتماعي لها وإلا فكيف نقيّم استضافة الرئيس سعد الحريري على الغداء في مركز الجامعة وكيف نقيّم أداء الرئيس نجيب ميقاتي لصلاة الجمعة معنا في مركز الجامعة


 إن فكرة وجود نائب في البرلمان اللبناني عن المراعبة منذ ال 2009 دليل على أن الجامعة المرعبية استطاعت إعادة تموضع المراعبة على الخارطة السياسية في عكار والشمال
 كان ذلك من خلال تطبيق نظام داخلي في الجامعة يقوم على إعادة اللحمة عبر مبدأ الأقربون أولى بالمعروف. والقيمين على هذا النظام هم 
خيرة من تحمّل الأمانة أعني بهم العمداء والأمناء واللجان

واخيرا وليس آخرا نحن لا زلنا في بداية المشوار في سياسة لمّ الشمل وإعادة بناء التموضع السياسي للجامعة على الخارطة الوطنية. صحيح أن العلاقات بنيت والقناعات ترسخت لكن المشوار طويل وسنكمله معاً بإذن الله"

وفي ختام حفل الإفطار
 عروضات "الفتلة المولوية" موشحات دينية من وحي المناسبة، وختاماً عُرض فيلم عن الزكاة من تنفيذ وإعداد اللجنة الإعلامية في الجامعة المرعبية.
































































































ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق