2019/10/21

مديرة الشبكة العربية الدكتورة غادة ابو مطر : محمد وحيدي ( طموح و نجاح ) هنيئآ للبنان بأبنائه المجلين في مجالات عدة في بلاد الإغتراب ...









محمد وحيدي ( طموح و نجاح ) 


هنيئآ للبنان بأبنائه المجلين في مجالات عدة في بلاد الإغتراب .
لبنان في قلبه دائمآ و يبرر أي نجاح يحققه بكلمة واحدة ألا وهي أنَه لبناني . 
مشوار إغترابه بدأ عام ( ٢٠٠١ ) كطالب جامعي حين توجه الى  أميركا وإقامته كانت في نيوجيرسي  درس International business .حلمه بدأ بفكرة إنشاء شركة صغيرة تعنى بآستيراد و تصدير مواد غذائية  و عند تخرجه من الجامعة عام ٢٠٠٩ بدأ في تحقيق هذا الحلم ، البداية كانت من خلال كراج في البيت وبعد ثمانية أشهر أصبح مخزن و سيارته الصغيرة أصبحت فان  بآختصار نجح محمد في إنشاء شركته التي تعنى بتوزيع المواد الغذائية على معظم المطاعم في نيويورك وأصبح لديه ايضاء شركاء تحت سقف واحد مختصة بمجال المأكولات و صناعة المواد الغذائية ، و عدد الموظفين بدأ يكبر و من جنسيات مختلفة  والهدف واحد  هو النجاح و تخطي الصعوبات .
والجدير بالذكر أن محمد رغم كل ضغوط العمل لم يغب عن باله حبه لوطنه وعمل اَي شئ من أجل لبنان حيث ابتكر فكرة إسمها Warehouse Lebanon 🇱🇧  و هو عبارة عن مخزن يضم العديد من المنتوجات اللبنانية من عدة شركات صغيرة كانت أو كبيرة وإيجاد تسويق لها في السوق الأميركي و بذلك يكون

قد أوجد فرص

عمل للبنانيين بطريقة غير مباشرة 

تواصل مع مختلف الجهات لتطوير هذا المشروع منهم من تجاوب كالتعاونيات الخاصة وبعض الشركات وبالنهاية أخذ هذا المشروع على عاتقه متجاوزآ  الصعاب ، هدفه النجاح و تحقيق ما يصبو اليه 


يسعدني أن أقول أن هذا الشاب الطموح والناجح كان أحد تلاميذي في بيروت /لبنان  . عرفته دائمآ مثابرآ ومغعمآ بالحيوية والنشاط 


بقلم الدكتورة غادة ابو مطر







ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق