2019/10/25

مديرة الشبكة العربية في اميركا الاعلامية د غادة ابو مطر : حكومة انقاذ قبل فوات الأوان ...آلكي يعي أركان السلطة مطالب الحراك الشعبي خاصة بعد فقدان غالبية الشعب اللبناني ثقته بهم ...


حكومة إنقاذ قبل فوات الآوان

آن الآوان لكي يعي أركان السلطة مطالب الحراك الشعبي خاصة بعد فقدان غالبية الشعب اللبناني ثقته بالحكومة الحالية و التي تناوب وزرائها على الحقائب الوزارية دون التمكن من إيجاد الحلول للأزمات كافة .
أثبت هذا الحراك انه يمثل أكثر من نصف الشعب اللبناني مقيمين و مغتربين ، أضف أن إعداد كثيرة لم تشارك بسبب مخاوف و هواجس شتّى.
إن الشعب هو مصدر كل السلطات ،حيث يتخطى حركة النصوص الدستورية الجامدة . والحري الإستحابة في تلك الظروف لمطالبهم خاصة في تولي حكومة مستقلة مشهود لها بالكفاءة والنزاهة بعيدة عن هذه الطبقة السياسية مهام الحكومة العتيدة .
إذ كيف يمكن للحكومة الحالية أن تعالج مكامن الهدر والفساد والعديد من أطرافها وأوساطها ضالعة في تلك الملفات .
فكيف يعقل أن تحاسب  هذه السلطة نفسها !؟
إن الإتيان بحكومة جديدة يجب أن ينطلق من السيناريو التالي : يتقدم الحراك الشعبي بتسمية ٢٠ مرشحآ لتولي حقائب وزارية فتختار الكتل النيابية عشرة منهم و فور استحصال رئيس الجمهورية على أسماء المختارين يعلن على الفور استقالة الحكومة الحالية و تعيين الحكومة  الجديدة والتي حظيت بإجماع أصوات النواب و ذلك درءآ للفراغ.
إن هذه الحكومة ستحضى برضى المجتمع المحلي و المجتمع الدولي وتضع أزمات البلاد على  سكة الحل .

إن الوقت يدهم الجميع ، وعلى رئيس الجمهورية أن يبادر الى إنقاذ هذا الوطن قبل فوات الآوان 🇱🇧
بقلم اعلامية الشبكة العربية غادة ابو مطر 


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق