2018/11/17

مدير مكتب الشبكة العربية في سوريا الدكتور اسماعيل الطه : إزاحة الستارلتمثال سيفوالسرياني ببيروت غبطةالبطرك افرام يثني على دور العشائر...







إزاحة الستارلتمثال سيفوالسرياني ببيروت
غبطةالبطرك افرام يثني على دور العشائر ..
-------------------------------------
#بيروت-تغطية الشبكة العربية 
مديرمكتب سوريا د.اسماعيل الطه 
هي ذكرى سنوية نشرت بصفحتنا 
ازيح اليوم مساءا الستار عن تمثال سيفوالسرياني الذي يمثل الذكرى المئوية لابادة السريان والارمن وبحضورفاعل من جهات دينية وعشائرية وحكومية..حيث مثل الحكومة اللبنانية وزيرالثقافة روني عريجي ، وقبل ازاحة الستاربقليل القى غبطة البطرك اغطانيوس افرام الثاني رئيس الكنيسة السريانية بالعالم وبطركية انطاكية وسائرالمشرق تعرض من خلالها للتاخي بين الاسلام والمسيحية وخاصة في بلادما بين النهرين والشام ممثلة بسوريا ولبنان وفلسطين والاردن واشار في مقدمة كلمته لدورالعشائرالعربية بسورية وخاصة الجزيرة والفرات لما بذلوه في حماية ابناء الطائفة السريانية في اثناء الابادة والسوقيات وهذا موثق لدى الطائفة السريانية وايضا الارمن ،وقبله مطران لبنان اشارلدورالعشائرالسورية والعراقية والجديربالذكر




ان وفدا عشائريا برئاسة الشيخ صالح الدللي النعيمي قد تمت دعوتهم الاسبوع الماضي من قبل رئاسة الرابطة السريانية ومن قبل الاستاذحبيب افرام رئيس رابطةالطائفة  شخصيا وبالتنسيق المشرف لرجل الاعمال ورئيس النادي السرياني ( النسر) وشارك بالوفد الشيخ طلال الاسعد من وادي خالدفي لبنان كونه امين سرمؤسسة القبائل والعشائرالسورية والعربية وايضا المستشارالاعلامي للمؤسسة الدكتوراسماعيل الطه،والشيخ المؤسس حج منصورالعويشي وقدالقى الشيخ النعيمي كلمة ارتجالية امام الحضور قائلا: العشائرالسورية والعربية عامة وقفوا بالماضي بوجه الهمجية العثمانية المتخلفة وهاهم يقفون بوجه احفادهم الاتترك اليوم وغدا الى ان تعترف الدولة التركيا بحقهم من اعتذار وتعويض وحينها سيكون التصافح والتسامح ، وسنبقى كعشائر عربية وطنية الى جانب الاقليات بالوطن العربي وفي المقدمة الاخوة السريان وان سورية قيادة وشعبا وحكومة وقفت بالماضي القريب الى جانب الاشقاء اللبنانيين وستقف اليوم وغدا وهذا واجب سورية قلب العروبة النابض قولا وفعلا والسلام.