2017/12/01

توقيع كتاب الاستعلام الاستراتيجي للعميد حسين زعروري في النادي العسكري المركزي

توقيع كتاب الاستعلام الاستراتيجي للعميد حسين زعروري في النادي العسكري المركزي 


بحضور نخبة من المجتمع العسكري والمدني وشخصيات دينية  وعسكرية واجتماعية وأدبية وتربوية
افتتح الاحتفال بالنشيد الوطني اللبناني
 كلمة الافتتاح لمدير عام قوى الامن الداخلي السابق اللواء ابراهيم بصبوص

 اللواء ابراهيم بصبوص متحدثا: 


عايش والده النقيب كامل زعروري، فورث عنه المناقبية وحب الوطن والحياة العسكرية
دخل المدرسة الحربية، فكان التلميذ الضابط المميز والمحبوب من زملائه في دورة السيادة.
انطلق في خدمته، غكان الضابط الناجح الذي يتمتع بخبرة ميدانية واسعة ومعارف عسكرية وادارية هامة. كل ذلك اهله لاستلان مراكز هامة، تعرض خلالها لمخاطر وتهديدات معنوية وجسدية..
كما كان له التاثير الفعال في وضع اسس المعلوماتية والبرمجة في قوى الامن بدا من برنامج الرواتب وبرنامج العديد وبرنامج السجل العدلي.. 
واستمر بعد تقاعده، فقدم خبرته على شكل استشارات ومحاضرات للشركات الامنية والجامعات، وكان له الدور الفعال في جمع شمل ضباط دورته وعائلاتهم عن طريق تنظيم لقاآات دورية..
وها هو يكلل العميد حسين زعروري نشاطاته بكتابة باكورة اعماله: تحليل الاستعلام الاستراتيجي...
  
كلمة نائب رئيس حضارة السفيرة 
د. رناأبوظهر :


أوجزت الدكتورة ابوظهر عن إنجازات ونشاطات واهداف "حضارة" حيث اشارت ان امتزاج الثقافات في شتى ميادين الحياةتؤدي الى نوع من التكامل الحضاري من اجل مجتمع ناجح ومتطور. وان من اهم أهداف "حضارة" العمل على تنمية الفكر والمواطنة وتنمية الوعي التراثي الحضاري على كافة أنواعه ، واتخاذ جميع الوسائل الرامية لتنمية الحضارة بشكل موضوعي وعملي بما يخدم مصلحة الوطن .
واضافت بما ان جمعية حضارة معظم أعضائها هم كوكبة من العمداء المتقاعدين في السلك العسكري واصحاب الخبرة الواسعة لذلك ركزت الجمعية على أهمية التفاعل الثقافي والحضاري مابين القوى العسكرية والحياة المدنية وإلاجتماعية والجمعية بصدد التحضير لمؤتمر كبير بالتعاون مع جامعة الكسليك وبمشاركة اهم خراء حول موضوع الاستفادة من التقاعد المبكر للعسكريين.ووجهت تحية اعزاز للمتقاعدين العسكريين طالبة منهم ان يكملوا مسيرتهم الوطنية الحافلة بالخبرة والمعرفة من اجل بناء الوطن والاندماج اكثر بالحياة الثقافية والمدنية من اجل تناقل الخبرات. ثم تحدثت عن أهمية كتاب العميد حسين زعروري عضو الهيئة الإدارية في حضارة واهمية موضوع الاستعلام الاستراتيجي وتطبيقية ليس فقط في المجال العسري وإنما أيضا في كافة الميادين والمؤسسات .

 كلمة العميد ناجي ملاعب


ذكر العميد ناجي ملاعب وهو باحث في الشؤون العسكرية ومدير فرع بيروت لمركز "Anegma" الاستراتيجي العسكري ورئيس تحرير جريدة "الأمن والدفاع" العسكرية وعضو الهيئة الإدارية في "حضارة" ، ركز في كلمته على أهمية الاستعلام الاستراتيجي في نجاح الدول في استراتيجياتها وحفظ أمنها وانه كلما تتطور العمل في كيفية استخدام وفهم الاستعلام الاستراتيجي كلما تطورت الدول نحو استقرار أمني في ظل هجمة الاٍرهاب التي طالت معظم الدول.. كما شدد على ان الاستعلام الاستراتيجي متاح في كل المجالات من اجل إنجاح اَي مؤسسة من خلال استراتيجية خاصة بها.. ثم اشاد بالعميد زعروري الذي أثمرت خبرته في الخدمة الطويلة في قوى الأمن الداخلي عن هذا المنتَج الفكري المميز وهو كتاب ...

كلمة العميد حسين زعروري


السادة ممثلي الاجهزة الامنية، السادة الحضور.
ارحب بكم باسم جمعية حضارة وباسمي شخصيا اشد الترحيب.

الاستعلام الاستراتيجي هو عمل منهجي منظم يهدف الى اتخاذ مجموعة من القرارات التي تحدد شكل الهدف واتجاه تطوره.
تعتبرالاستراتيجية الناتجة عن هذا العمل خريطة طريق تقود تحول المؤسسة من وضعها الحالي الى الوضع المامول على المديين المتوسط والبعيد، كما تحدد بوضوح الرؤية والرسالة والاهداف التي يجب اتباعها لتحقيق الاهداف المحددة.
انها خارطة طريق للعمل، خطة رئيسة تتميز بصفة اما تكتية واما استراتيجية..
لو علم الانسان النظام الذي يعمل به العقل وخفايا اسراره، واستخدمه لصالحه، يستطيع ان يحيا الحياة التي يتمناها.. فاذا وظف العقل توظيفا سليما فسوف يمدنا بكل ما نحتاج اليه..
وقد اكدت الابحاث ان العقل يسير دائما بالذي انت فيه، اذا وضعت فيه افكار نجاح يجعلك ناجحا جدا، واذا وضعت فيه افكار فشل ، يجعلك فاشل جدا.
وللتوضيح اقول ان الاستراتيجية هي لفظة استخدمت بالاساس في الحياة العسكرية وتطورت دلالاتها حتى اصبحت تعني فن القيادة العسكرية في مواجهة الظروف الصعبة، ثم الى مجالات اخرى اجتماعية وسياسية وعلمية واقتصادية وتربوية.

والاستعلام هو عبارة عن عصف ذهني، اي مجموعة من الافكار التي تتناول مجالا من مجالات المعرفة، تنطلق نحو تحقيق اهداف معينة، وتحدد الاساليب والوسائل التي
تساعدها على تحقيق الاهداف، ثم تضع اساليب التقويم المناسبة المناسبة لتحقيق الاهداف التي حددتها من قبل.
وباختصار انها فرصة لاكتساب المؤهلات والمعارف والتقنيات اللازمة لجمع البيانات وتحليلها بغية التمكن من تاويل الاحداث الحالية والمستقبلية والمساهمة في تحديد الخيارات وخطط العمل المثمرة.
الاخوة والاخوات،
ان الاستعلام الاستراتيجي لتحليل اي موضوع من امور حياتنا يبدا من نقطة البداية دائما...
والمؤلف الذي بين ايدينا يبين لنا سهولة تكوبن الحقائق عبر تحليلات مسؤولة وموضوعية.
هدف الاستعلام هو تحقيق ارادة ملموسة تنطلق من تسليم المعلومة الصحيحة في الوقت المناسب الى الشخص المناسب
السيدات والسادة الحضور، اقول:
الانجازات العظيمة هي نتاج خطط عظيمة.
ختاما اقول:
الشكر كل الشكر للمؤسسة العسكرية الام التي نكن لها كل التقدير.لحضرات الضباط ممثلي الاجهزة الامنية..للاعلاميين..للزملاء الاحباء الذين شاركونا هذا الاحتفال ولجميع الحضور الكرام الذين تشرفنا بحضورهم


















ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق