2018/04/21

المنشدون الاسلاميون نريد الترخيص للرابطة من دار الفتوى


المنشدون الاسلاميون نريد الترخيص للرابطة من دار الفتوى.



ناشد عددا من المنشدين الاسلاميين دار
 الفتوى في بيروت بالافراج عن طلب الترخيص المتعلق  بإنشاء رابطة للمنشدين  الموجود معلّقاً لدى دار الفتوى منذ ستة شهور ، يتنقّل بين الرفض تارة ، والنكران تارة أخرى ، والهروب من مسؤوليتهم تجاه هذا الطلب طوراً .
وقال بيان وصلت نسخة منه الى مجلة الرأي الى ان الهدف من انشاء الرابطة لتوحيد  جهود المنشدين وجمع شملهم ، وصقل مواهبهم ، احتضان المبتدئين منهم والراغبين في إتقان المقامات الصوتية ، تدريباً وتعليماً وتخريحاً ؛ لذا كانت رابطة الإنشاد للتدريب والتعليم (ورقمها الرسميّ 15550) ، وكان هذا هو الهدف من إنشائها .
ولفت البيان الى انه ومنذ انطلاقتها لاقت هذه الفكرة رواجاً وقبولاً لدى عددٍ كبير من المنشدين اللبنانيين ، ووعدوا بالانتساب إليها فور الحصول على الترخيص الرسمي بعملها، فكان لا بُدّ لنا من المسارعة بإجراء المعاملات الرسمية والضرورية لذلك ، وقد وفّقنا في الحصول على موافقة جميع الجهات المختصة بمراجعة طلبنا ، باستثناء دار الفتوى في بيروت ، الذي كان صادماً بالنسبة لنا ؛ كونها الحاضن والمشجّع للعمل الإسلامي الرسميّ والمعتدل ، وبعد مراجعتنا للمسؤولين في الدار عن سبب رفض طلب الترخيص ، فوجئنا بالأجوبة المتناقضة منهم ، والتي بمجملها لا تبرّر رفض معاملتنا ، ثمّ نكران ورود هكذا طلب إلى دار الفتوى مؤخراً . 
ولا يزال طلب الترخيص بإنشاء الرابطة معلّقاً لدى دار الفتوى منذ ستة شهور ، يتنقّل بين الرفض تارة ، والنكران تارة أخرى ، والهروب من مسؤوليتهم تجاه هذا الطلب طوراً. 

اعد التقرير مدير الشبكة العربية في البقاع غانم الحمد.

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق