2018/12/05

بقلم الدكتور خالد عوض : بمناسبة أربعينية الفقيد المرحوم غازي الاسمر


بقلم الدكتور خالد عوض 



بمناسبة أربعينية فقيد الشباب المرحوم غازي الاسمر 
كان احد الصحابة  يجود في نفسه في ساعة الاحتضار  وكانت والدته تبكي في جانبه
 فصحي رضي الله عنه من سكرة الموت 
وقال لامه ما يبكيكي 
فاجهشت بالبكاء تعبيرا عن اسفها
 فقال لها اقتربي فاقتربت 
وصارت تشمه 
فقال لها  كم تحبينني 
فزاد اسفها ولكنه قال انني ذاهب لعند من هو احن منك علي الى الرفيق الاعلا
 ونحن نعلم انك في ضيافة ربك يا ابا يحي
 ولكننا فقداناك وبكيناك  لانك تركتنا هياما بفراقك 
 لانك كنت مثالا للاخ الرائع حنونا رفيقا رقيقا مصلحا  زوبعة متحرك لتلاقينا 
ولكن لا نبخل بما انزلك الله عنده نم قرير العين لن ننساك  ما دامت النسمة تراوحنا ولو مر اربعمئة عام بعد الاربعين 
في ذكرى اربعينه رحمه الله

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق