2019/02/10

زيارة تهنئة لوزيرة الداخلية من قبل وفدالشبكة العربية العالمية ووفد منظمة السلام للإغاثة وحقوق الانسان الدولية





وفد الشبكة العربية العالمية ووفد منظمة السلام للإغاثة وحقوق الانسان الدولية مهنأ الوزيرة ريا الحسن بمناسبة تسلمها منصب وزيرة الداخلية


وفد الشبكة العربية  برئاسة
مستشار الشبكة العربية العالمية محليا عربيا دوليا الاعلامي الامير اسماعيل الايوبي بزيارة تهنئة للوزيرة ريّا الحسن بمناسبة تسلمها مهامها وزيرة الداخلية والبلديات  اللبنانية 
ممثلاً الشبكة العربية العالمية للاعلام التي يترأسها رئيس سفراء الاعلام العربي بالشرق الاوسط ،
 مستشار مؤسسة العدل الدولية ،الدكتور محمد الحاج ديب 


وأيضاً مثل وفد منظمة السلام للاغاثة وحقوق الانسان الدولية  سفيرة المنظمة د ندى مؤذن الايوبي ، 
الامير د رهيف الايوبي المستشار القانوني لسفارة المنظمة،والوفد المرافق 

ويجدر الذكر بأنه وللمرة الاولى يتولى منصب وزارة الداخلية امراة،علماً بانه لا يمكن للمجتمع ان يحقق التنمية الشاملة ،وبناء مجتمع جدي اذا لم يكن للمراة دور في صياغة القرار المتعلقة بحياتها الخاصة والعامة،
واذا لم تاخذ حصتها من الاعمال 
المهنية والادارية والاقتصادية ،واذا لم تشارك في مؤسسات السلطة في مختلف المستويات و
هي مؤسسات صنع القرار،

فتمكين المراة بات يشكل التحدي الاهم لتحقيق التنمية على اساس المشاركة والفرص المتساوية ،
وبناء عليه نحن بحاجة ملحة للتغيير في العديد 
من المفاهيم للمساهمة في مشاركة المراة في 
صنع القرار،


ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق