2020/09/14

صندوق النقد الدولي يشدد على ضرورة دعم البلدان النامية قد تحتاج البلدان النامية مثل بوركينا فاسو إلى دعم إضافي من المجتمع الدولي نتيجة لانتشار وباء كوفيد-19.  13/سبتمبر 2020 كتب /الدكتور صلاح ذكي سفير السلام العالمي* ومنسق أفريقيا لمجلس السلام العالمي


 

*ومنسق الشرق الأوسط للوصول للحقوق الإنسان الدوليه AHRI.ووزير حقوقي وبعثات حفظ السلام من الجمعيه المسيحية لحقوق بالارجنتين ومنسق الشرق الأوسط للبرلمان الدولي للسلامه والسلام والعدل ومدير السلام الدولي بالدفاع الثلاثي للحقوق الإنسان بإيطاليا 

أهداف التنمية المستدامة


قالت كريستالينا جورجيفا، رئيسة صندوق النقد الدولي، إن جائحة كوفيد-19 كشفت لنا عن أهمية بناء مستقبل مرن عن طريق الاستثمار في التعليم والقدرات الرقمية في رأس المال البشري والأنظمة الصحية وأنظمة الحماية الاجتماعية، من خلال التأكد من دمج الأزمات الأخرى مثل أزمة المناخ ومنع التفاوتات والفقر في جهود التعافي.


وكانت السيدة جورجيفا تتحدث أمام وزراء المالية خلال فعالية افتراضية بعنوان: "تمويل خطة التنمية المستدامة لعام 2030 في عصر كوفيد-19 وما بعده"، مشيرة إلى أن الصندوق يشهد بعض علامات الانتعاش في الاقتصاد العالمي، فيما تشهد بعض الاقتصادات المتقدمة أداء أقل سوءا مما كان متوقعا.

أما بالنسبة للاقتصادات النامية والأسواق الناشئة، فقد شددت السيدة جورجينا على ضرورة تعزيز التمويل المتاح لها، وذلك يعني بالنسبة لصندوق النقد الدولي، "توسيع استخدام حقوق السحب الخاصة الحالية في الاقتصادات المتقدمة وتحويلها نحو الاقتصادات النامية حتى تتمكن من الاعتماد على قدرة تمويل قوية في صندوق النقد الدولي بشروط ميسرة."


الديون المرتفعة


وقالت السيدة كريستالينا جورجيفا: "علينا أن نضع في اعتبارنا مستويات الديون المرتفعة في العديد من الاقتصادات الناشئة والنامية إلى درجة خنق قدرتها على التصرف. لدينا مبادرة خاصة بخدمة الدين، وهي تمثل إنجازا كبيرا ويجب تمديدها لعام واحد."

كما تحدثت في الاجتماع كريستيا فريلاند، نائبة رئيس الوزراء ووزيرة المالية الكندية، قائلة:

"من الضروري بذل جهد عالمي قوي لوضع حد لجائحة كورونا، ومعالجة العواقب خلفتها في جميع أنحاء العالم من حيث الصحة والرفاهية الاجتماعية والرفاهية الاقتصادية. لا يمكننا التغلب على هذه التحديات إلا من خلال العمل معا."


استجابة عاجلة ومنسقة


وأضافت أن الجميع يعاني من آثار الجائحة وتأثيراتها المحتملة على الصحة والاقتصاد، ولكن أقل البلدان نموا تعاني بشكل أكثر حدة "ولا تملك الموارد اللازمة لاعتماد تدابير الانتعاش الاقتصادي على نطاق واسع."

وتحدث في الاجتماع أيضا نايجل كلارك، وزير المالية والخدمة العامة في جامايكا، مؤكدا الحاجة إلى قيام المجتمع العالمي باستجابة عاجلة وفعالة ومنسقة.

وفي الوقت الذي تضرر فيه الجميع بهذه الجائحة، إلا أن بعض المناطق تعد الأكثر تعرضا وتحتاج إلى دعم عاجل.

فقد تحملت الاقتصادات المعتمدة على السياحة والمثقلة بالديون في منطقة البحر الكاريبي، والدول الجزرية الصغيرة النامية وكذلك العديد من البلدان ذات الدخل المنخفض، العبء الأكبر من الناحية الاجتماعية والاقتصادية، وفقا للسيد كلارك.

《الفقر والجوع أكثر من المرض وإنما الأخطر علي الحياة》

The International Monetary Fund 

stresses the need to support developing countries

 Developing countries like Burkina Faso may need additional support from the international community as a result of the spread of the Covid-19 epidemic.

 13 / September 2020

 Written by Dr.Nasim Salah Zaki, Ambassador of Global Peace * and Africa Coordinator for the Global Peace Council * and Middle East Coordinator for Access to International Human Rights AHRI, Minister of Rights and Peacekeeping Missions from the Christian Association for Rights in Argentina, Middle East Coordinator for the International Parliament for Peace, Peace and Justice, and Director of International Peace in the Triple Defense for Human Rights in Italy

 Sustainable Development Goals


 Kristalina Georgieva, President of the International Monetary Fund, said that the Covid-19 pandemic revealed to us the importance of building a resilient future by investing in education and digital capabilities in human capital, health and social protection systems, by making sure that other crises such as the climate crisis are integrated and inequalities prevented.  And poverty in recovery efforts.


 Ms. Georgieva was speaking before the finance ministers during a hypothetical event entitled: "Financing the 2030 Agenda for Sustainable Development in the Era of Covid-19 and Beyond", noting that the Fund is witnessing some signs of recovery in the global economy, while some advanced economies are performing less badly than before.  Expected.

 As for developing economies and emerging markets, Ms. Georgina stressed the need to enhance the financing available to them, and this means for the International Monetary Fund, “expanding the use of the current special drawing rights in advanced economies and turning them towards developing economies so that they can rely on a strong financing capacity in the IMF.  International on concessional terms. "


 High debt


 "We have to take into account the high levels of debt in many emerging and developing economies to the point of stifling their ability to act. We have a debt servicing initiative, which is a major achievement and should be extended for one year," said Ms. Kristalina Georgieva.

 Also speaking at the meeting, Chrystia Freeland, Canada's deputy prime minister and finance minister, said:

 “A vigorous global effort is necessary to end the Corona pandemic, and to address the consequences it has left around the world in terms of health, social and economic well-being. We can only overcome these challenges by working together.”


 Urgent and coordinated response


 She added that everyone suffers from the effects of the pandemic and its potential impacts on health and the economy, but least developed countries suffer more severely and "do not have the resources to adopt economic recovery measures on a large scale."

 Nigel Clark, Jamaica's Minister of Finance and Public Service, also spoke at the meeting, stressing the need for the global community to have an urgent, effective and coordinated response.

 While everyone has been affected by this pandemic, some areas are the most vulnerable and need urgent support.

 The tourism-dependent and debt-laden economies of the Caribbean, small island developing states as well as many low-income countries have borne the brunt in socioeconomic terms, according to Mr. Clark.

 Poverty and hunger are more than disease, but more dangerous to life》